الاشتراكية - سلامة موسى
تحميل الكتاب مجّانًا
شارك Facebook Twitter Link

الاشتراكية

تأليف (تأليف)

نبذة عن الكتاب

إن لكل عصر بنيته الخاصة التي يتشكل منها نظامهُ السياسي والاقتصادي والاجتماعي والثقافي، فإذا نظرنا إلى العصر الأوروبي الوسيط وجدنا أن جوهرهُ يتجلى في المسيحية الكاثوليكية، التي كانت مدعومةً سياسيًا من الكنيسة، واقتصاديًا من النظام الإقطاعي، إلا أنه هذه البنية سرعان ما أصابها التحلل والتفكك نتيجة لظروف متعلقة بتدهور الحياة السياسية والاقتصادية، حيث انخرطت الكنيسة في الصراع السياسي مع الإمبراطورية، وابتعدت عن دورها الوعظي الإرشادي، كما اتسعت الفجوة الاقتصادية بين الطبقة الأرستقراطية الممثلة في النبلاء ورجال الدين وبين العامة من الشعب. لذلك جاء الفكر الرأسمالي البرجوازي ليثور على هذه الأوضاع، بحيث تم القضاء على النظام الإقطاعي بسبب تغير نمط الإنتاج بتصاعد معدلات حركة التجارة، واكتشاف جبال الذهب والفضة في أمريكا الجنوبية، وبداية الثورة الصناعية، وملكية وسائل الإنتاج. وعلى الصعيد السياسي تحللت البنية السياسية وأصبحت الدولة هي الوحدة الأساسية للوجود السياسي بدلًا من الوجود الإمبراطوري. ولكن يكشف التطور الفكري للأيديولوجية البرجوازية الرأسمالية أنها تحولت (على مدار ثلاثة قرون) من فكر ثوري إصلاحي، إلى فكر محافظ تقليدي، هدفه الأول الحفاظ على المكاسب والمصالح التي حققتها الطبقة الرأسمالية، حتى لوكان في ذلك استغلالًا للطبقة العاملة. لذلك جاء الفكر الاشتراكي ليلعب مع الرأسمالية ذات الدور التاريخي الثوري الذي لعبته هي ضد الطبقة الأرسقراطية. ومن الجدير بالذكر أن تحمس سلامة موسى في هذا الكتاب للأيديولوجية الاشتراكية يظهر إلى أي مدى كان تأثير المركزية الأوروبية حاضر بقوة في عقول النخبة المثقفة في العالم الثالث، بحيث لا ترى ذاتها الحضارية، ولا وجودها المتعين، إلا من خلال الخبرة الحضارية الأوروبية.
عن الطبعة

تحميل وقراءة الكتاب على تطبيق أبجد

تحميل الكتاب مجّانًا
3.3 16 تقييم
269 مشاركة

اقتباسات من كتاب الاشتراكية

الاشتراكية مذهب يتعارض مع فطرة الإنسان وكل الأنظمة الان التي تدعي أنها َاشتراكية هي الواقع رأسمالية اما ادعاء الاشتراكيون انهم ديمقراطيون فهذا يكذبه الواقع فكل أنظمتهم التي مضت انتهت إلى حكم فردي دكتاتوري دموي مثلا أنور خاجا تيتو ستالين كاسترو الخ...

مشاركة من ahmad kassem
اقتباس جديد كل الاقتباسات
هل قرأت الكتاب؟
  • مراجعة جديدة
  • اقتباس جديد
  • قرأته
  • أقرؤه

    الى أين وصلت في القراءة؟

  • سأقرؤه

    هل بدأت بالقراءة؟نعم

  • مراجعات كتاب الاشتراكية

    16

مراجعات

كن أول من يراجع الكتاب

مراجعة جديدة
مراجعة جديدة
  • لا يوجد صوره
    2

    رسالة صغيرة جدًا جدًا جدًا

    لا تتوافق مع حجم مذهب اقتصادي وأيديولوجي كالاشتراكية

    لكنها تصلح كبطاقة تعريفية عن الاشتراكية كمصطلح وفكر ونظام

    لمن لا يعرف عن الاشتراكية سوى مصطلحها فقط

    بدأ الرسالة بعرض تاريخي لأصل الملكية

    كيف ولماذا ظهرت؟

    ثم الرأسمالية ومساوئها

    والتعريف بالاشتراكية واصلاحها للأمة إن هي طُبقت

    وختم بالرد على الاعتراضات التي توجه للاشتراكية

    كان يحمل نظرة تفاؤلية ومثالية للاشتراكية!!

    أحيانًا ما يخلّ العرض الموجز بالفكرة والمضمون

    أو بوجهة النظر والحجة القوية

    لكن إذا اعتبرنا هذه الرسالة مدخل للاشتراكية

    وتعريف سريع عنها، فلا بأس بها

    تمّت

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    0

    حق التعليم ، الصحة ، العمل ، حرية التعبير الخ امور منصوصة بالدستور بطبيعة الحال في جميع الدول الحزبية او غيرها فالاشتراكية تنادي الى لا جديد وانما مساواة الجاهل بالعالم والغني بالفقير بالغاء الطبقية المادية( فقط)على مقولة الشخص الاشتراكي ، لكن التطبيق يعني ابادة جيل كامل باملاكه التي ورثها حتى تستطيع الدولة توزيع الحصص مع عدم الملكية بالتساوي بين الافراد مما يعني انت تفكر تصنع تبتكر تتعب ونحن ؟.....

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5

    أحبائي

    المفكر المنظّر الكبير سلامة موسى

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    2
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    1
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    0
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    3
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    3
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    3
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    3
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
مراجعة جديدة
المؤلف
كل المؤلفون