البعث السوري: تاريخ موجز - حازم صاغية
تحميل الكتاب
شارك Facebook Twitter Link

البعث السوري: تاريخ موجز

تأليف (تأليف)
تحميل الكتاب
ليس حزب البعث والحكم السوريّ شيئاً واحداً، وهناك في تاريخ هذا الحزب بعوث كثيرة يصحّ في وصفها التضارب أكثر ممّا يصحّ الانسجام والتماسك. مع هذا يبقى البعث مهمّاً بوصفه القاطرة التي تمّ توسّلها إلى السلطة كما بوصفه الذريعة الإيديولوجيّة لتلك المهمّة. هكذا يحاول هذا الكتاب الصغير أن يعرض جوانب من تاريخ البعث في حكم سوريّا منذ 1963، مع الاحتفاظ بهامش عريض لتناول ما هو غير بعثيّ في الحكم البعثيّ. وغنيّ عن القول إنّ الموضوع هذا، وإن كان سوريّاً أساساً، لبنانيّ وفلسطينيّ وعراقيّ في الوقت نفسه، حتّى لو اتّخذت أوجهه تلك أشكالاً متفاوتة. وهو، من ناحية أخرى، يتّصل بطريقة في التفكير والسلوك السياسيّين سيطرت لسنوات على أجزاء واسعة من العالم العربيّ، لا سيّما منه منطقة المشرق. أمّا الحصاد البائس الذي كشفه اندلاع الانتفاضة التي انطلقت من درعا، والتي يتوقّف عندها سرد الكتاب، فيقول ذلك كلّه ببلاغة لا تُجارى ولا يسع أيّ كتاب أن ينافسها عليه. حازم صاغية كاتب سياسيّ ومعلّق في جريدة "الحياة". أصدر عدداً من الكتب في السياسة والثقافة السياسيّة العربيّتين، منها "بعث العراق: سلطة صدام قياماً وحطاماً"، "العرب بين الحجر والذرة: فسوخ في ثقافة سائدة"، "وداع العروبة"، "هذه ليست سيرة"، "نواصب وروافض"، "نانسي ليست كارل ماركس"، "مذكّرات رندا الترانس"، "هجاء السلاح"الصادرة عن دار الساقي.
3.6 23 تقييم
589 مشاركة
تفاصيل احصائية
  • 23 مراجعة
  • 11 اقتباس
  • 23 تقييم
  • 36 قرؤوه
  • 128 سيقرؤونه
  • 342 يقرؤونه
  • 14 يتابعونه
هل قرأت الكتاب؟
  • مراجعة جديدة
  • اقتباس جديد
  • قرأته
  • أقرؤه

    الى أين وصلت في القراءة؟

  • سأقرؤه

    هل بدأت بالقراءة؟نعم

مراجعات

كن أول من يراجع الكتاب

مراجعة جديدة
مراجعة جديدة
مراجعة جديدة

اقتباسات

كن أول من يضيف اقتباس

اقتباس جديد
اقتباس جديد
  • “لقد حصد ذاك النظام العاصفة بعد زرعه الريح، معيداً بلاده ملعباً وباعثاً "الصراع على سوريا" مجدداً، وفي أسوأ الأشكال وأخطرها

    مشاركة من zahra mansour
    1 يوافقون
  • يومذاك بدا المشهد مُذلاًّ حقّاً، فيما ضاقت الصحف الغربيّة بالتقارير التي تصف أوضاع الجيش السوريّ وعجزه عن خوض المواجهات العسكريّة الكبرى. ولم يوفّر اللبنانيّون في مزاحهم، الثقيل أحياناً، ذاك الجيش الذي سخروا من رداءة استعداداته وبؤس تجهيزه وضعف كفاءاته وانشغال بعض كبار ضبّاطه في لبنان بالتهريب. وكثيراً ما ظهرت على الجدران اللبنانيّة كتابات تسخر من أنّ الأسد القويّ في لبنان ليس كذلك في الجولان أو أمام الإسرائيليّين... جيش أبو شحاطة

    مشاركة من Onno
    0 يوافقون
  • تكثر الاجتهادات في شأن الأسد وعقله السياسيّ، إلاّ أنّ أمرين يصعب الخلاف في شأنهما: أنّه صاحب أعصاب فولاذيّة تُعفيه من كلّ حساسيّة حيال القتل بدم بارد، وأنّ «الاستقرار»، عبر القوّة والهيبة، كان دينه وديدنه. وهنا، خدمه ضعف المخيّلة بأن طرد من رأسه الأوهام التي تشوب كلّ مخيّلة خصبة أو توشّيها.

    مشاركة من Onno
    0 يوافقون
  • وفي المقابل، تصرّف الأسد، الذي لم يوصف من قبل بأيّ ذكاء، تماماً كما تصرّف ستالين بعد رحيل لينين: فهو بعدما أضاف وزارة الدفاع إلى قيادته للقوّات الجويّة، راح، من موقعه هذا في الجيش، يقضم المناصب المؤثّرة، كرئاسة المخابرات ورئاسة الأركان، ويستتبعها، دافعاً التلخيص الطائفيّ للسلطة بعيداً وجاعلاً منه ركيزته وترسه في وقت واحد.

    مشاركة من Onno
    0 يوافقون
  • شيء آخر بدا مؤكّداً يومذاك، هو أنّ جديد، على رغم شهرة الذكاء التي أحاطت به ولازمته طويلاً، ارتكب الخطأ نفسه الذي سبق أن ارتكبه الحافظ وعفلق وعمران. فهو بعد 23 شباط 1966 تخلّى عن بزّته العسكريّة...

    مشاركة من Onno
    0 يوافقون
  • dsgsdsgdgsd

    مشاركة من Michella Moussa
    0 يوافقون
  • الكون يتحرك بموجب الدهاء الممزوج بالقسوة أكثر مما تحركه المعايير الصارمة وتوازنات القوى الفعلية

    مشاركة من zahra mansour
    0 يوافقون
  • إن المقاعد الأمامية لن تتسع لسني، حتى لو كان عسكريًا وبعثيًا وفيًّا للرئيس من حاشية السلطان

    مشاركة من zahra mansour
    0 يوافقون
  • لقد استعرضت سنوات حكم البعث أسماء مدنيّين كثيرين من السنّة، إلا أنهم جميعًا ظلوا ثانويين بقياس صنع القرار وتنفيذه، بحيث اقتصر دروهم على الشق التقني البحت من التنفيذ

    مشاركة من zahra mansour
    0 يوافقون
  • عُدّ البعث صيغة بسيطة أخرى من صيغ النزعة الخلاصية واقتراحاتها التي تأخذ بأيدي طالبيها من العتمة الشاملة إلى النور الساطع، ومنع عوالم الخطأ والظلم والإجحاف والبعثرة إلى رحاب الصواب والعدالة والتمكن في الأرض

    مشاركة من zahra mansour
    0 يوافقون
  • ولانه (حزب البعث) زرع الكثير من الريح يقدًر ان تاتي العاصفة قوية جداً ، معها يتعلم السوريون السياسة بشروط قاسية جداً وفي طريقها تجرف ، في ما تجرف تلك اللعنة التي شكلت عنواناً لكوارث وطنية متتالية وستاراً لكذب كثير : حزب البعث العربي الاشتراكي

    مشاركة من فريق أبجد
    0 يوافقون
اقتباس جديد
المؤلف
اقرأ المزيد عن المؤلفين