إبليس - عباس محمود العقاد
تحميل الكتاب مجّانًا
شارك Facebook Twitter Link

إبليس

تأليف (تأليف)
تحميل الكتاب مجّانًا
أراد «العقاد» هنا أن يطرح طرحًا جديدًا لقضية «الشر» الذي يُمثله الشيطان؛ فقرر منذ اللحظات الأولى للكتاب أن ظهور «إبليس» على وجه الأرض كان كُلَّ الخير! خيرٌ حين بدأ التمييز بين الخير والشر؛ حيث لم يكن بينهما تمييز قبل معرفة الشيطان بأفعاله، ووساوسه، وصفاته، وخفايا مقاصده الدنيئة. فنحن أمام دراسة وافية من الدراسات المتميزة حول «قوة الشر» منذ قديم الأزل إلى منتصف القرن العشرين؛ ماذا كان قبل الشيطان؟ ولماذا سقط الشيطان في غيابات الشر ودروبه؟ وكيف كان في الحضارات السابقة؟ وما نظرة الأديان الثلاثة إليه؟ وإلَامَ آلت الأحوال به في هذا العصر؟ تلك هي الأسئلة التي حاول العقاد أن يُجيب عليها في هذا الكتاب.
4.2 26 تقييم
972 مشاركة
تفاصيل احصائية
  • 27 مراجعة
  • 6 اقتباس
  • 26 تقييم
  • 62 قرؤوه
  • 581 سيقرؤونه
  • 187 يقرؤونه
  • 6 يتابعونه
هل قرأت الكتاب؟
  • مراجعة جديدة
  • اقتباس جديد
  • قرأته
  • أقرؤه

    الى أين وصلت في القراءة؟

  • سأقرؤه

    هل بدأت بالقراءة؟نعم

مراجعات

كن أول من يراجع الكتاب

مراجعة جديدة
مراجعة جديدة
مراجعة جديدة

اقتباسات

كن أول من يضيف اقتباس

اقتباس جديد
اقتباس جديد
  • وإنما فضيلة الإنسان أن يصنع خيراً وللشر عنده غواية وله في نفسه فتنة، ولولا ذلك لما كان له فضل على الملائكة ولا على الجان.

    مشاركة من Safiyh.h
    2 يوافقون
  • Bien

    مشاركة من لعباس جمال
    1 يوافقون
  • فإنما وظيفة الشيطان أن يثبت عجز الإنسان أمام الغواية والفتنة، وأن يمتحئن مشيئته وهو يتردد بين الخير والشر، والمباح والحرام.

    مشاركة من Safiyh.h
    1 يوافقون
  • تنصحوني اقرأة

    مشاركة من 사마
    0 يوافقون
  • فليست القداسة أن تكون نورًا وأنت نور، وليس الفخار أن تكون نارًا وأنت نار.

    وإنما القداسة والفخار أن تكون نورًا ونارًا وأنت تراب، وأن تسبح وتقدس وأنت قادر على الفساد والعدوان.

    مشاركة من نورة
    0 يوافقون
  • القداسة والفخار أن تكون نورا ونارا وأنت تراب، وان تُسبِّح وتُقدس وانت قادر على الفساد.

    مشاركة من Marokoo Baghajati
    0 يوافقون
اقتباس جديد
المؤلف
اقرأ المزيد عن المؤلفين