كالنهر الذي يجري

تأليف (تأليف)
مجموعة من النصوص التي نشرها باولو كويلو بين عامي 1998 و 2005.وخلال هذه الصفحات يفتح لنا أبواب عالمه ككاتب،ويقدم مقطوعات صغيرة عن الحياة اليومية أو من قصص خيالية تكتسب بريشته بعداً بوصفها حكاية فلسفية وتربوية في خدمة كل من يريد أن يعيش في وئام مع العالم الذي يحيط به.
التصنيف
عن الطبعة
  • نشر سنة 2007
  • 224 صفحة
  • دار ورد للطباعة والنشر
3.9 15 تقييم
98 مشاركة
تفاصيل احصائية
  • 3 مراجعة
  • 15 تقييم
  • 34 قرؤوه
  • 33 سيقرؤونه
  • 6 يقرؤونه
  • 7 يتابعونه
هل قرأت الكتاب؟
  • قرأته
  • أقرؤه

    الى أين وصلت في القراءة؟

  • سأقرؤه

    هل بدأت بالقراءة؟نعم

 
5

لأول مرة اقرأ الجانب الغير روائي لباولو كويلو.. وقد اعجبني كثيرا... الكتاب عبارة عن مجموعة مقالات في قمة الروعة..

0 يوافقون
اضف تعليق
4

عشاق كويلو سيقضمون أصابعهم من فرط عضها ندمًا لأنهم فوتوا الجانب الغير روائي لديه، هنا يقدم لنا بعض الجمال الذي يصادفه منذ كان صغيرًا مرورًا بعز مجده ككاتب، مع التقاطات وتأملات هنا وهناك.

بصراحة، هذا الكتاب و "فيرونيكا تقرر أن تموت" هما خلاصة كويلو.

0 يوافقون
اضف تعليق
4

اللى بيحب كتابات باولو كويلو وطريقة نظرته للحياة والأمور اكيد هيحب الكتاب دة لأنه بيعتبر مدخل لفهم باولو كويلو ،كتب عن الموت والتفاؤل والروح والفلسفة ،كتب عن الكتابة والكُتاب ، من اكتر المقالات اللى عجبتنى "فى بار فى طوكيو ،القلم الرصاص ،الشر يريد أن يفعل الخير،والكثير الكثير من النصوص

رائع هذا الرجل ،

0 يوافقون
اضف تعليق
 
 
 
 
المؤلف
اقرأ المزيد عن المؤلفين
التصنيف
عن الطبعة
  • نشر سنة 2007
  • 224 صفحة
  • دار ورد للطباعة والنشر