حكاية حب - غازي القصيبي
تحميل الكتاب
شارك Facebook Twitter Link

حكاية حب

تأليف (تأليف)
تحميل الكتاب
فلسفتا الحياة والموت تلتقيان في أحد المستشفيات في موكب وجداني إنساني مهيب تسير فيه معاني القصيبي وعباراته المنسوجة بخيوط الألم المتصاعد عند مواجهة الموت الآتي زحفاً كحقيقة لا مندوحة عنها، ولا هروب منها. في هذه الأحايين كرّ وفرّ، هروب ومواجهة، انكسار وانتصار، خيال وواقع، وهم وحقيقة تعلنها حكاية حب مستر عريان الراقد على سريره الذي مثل محطته الأخيرة في هذه الحياة حكاية وشخصية يحمّلها القصيبي ما يحلو له الشدو به "كتبت اسمك على موتي كتبته في غياب الموت..." وليحكي ما يتفاعل داخله كإعصار على صفحات السياسة في "سنوات الإعصار" "أمسك بصورة الزعيم وأزالها من الجدار، ورمى بها على الأرض، وقف يتأملها. ثم بدأ يخاطب الزعيم: أيها القاتل السفاح! إلى متى سوف تستمر في قتل الأبرياء؟" وليهمس ما شاء له في الحب وقضاياه في "دار السرور" وكأن القصيبي ذلك الهارب في دهاليز الإنسان في لحظات الانعتاق حيث لا رقيب ولا حسيب، وحيث تصطخب صور الحياة بكل ألوانها، وبكل أبعادها: الاجتماعية والأخلاقية، الجسدية والروحية، الفلسفية والعلمية، تصطخب نابضة بوقع الحياة في سويعات قبل غروبها. والقصيبي بعين المتأمل عند ذلك الغروب يرسم الصورة... ولكن بألوان قلمه الذي يتشظى عبارات تحمل من المعاني عميقها، وتحمل الألم الساكن وتداعياته، والنفس في مساحة وداع الحياة وتألباتها، والروح في مدارجها عند دنو الغياب.
التصنيف
عن الطبعة
3.8 187 تقييم
3449 مشاركة
تفاصيل احصائية
  • 193 مراجعة
  • 24 اقتباس
  • 187 تقييم
  • 381 قرؤوه
  • 714 سيقرؤونه
  • 1881 يقرؤونه
  • 93 يتابعونه
هل قرأت الكتاب؟
  • مراجعة جديدة
  • اقتباس جديد
  • قرأته
  • أقرؤه

    الى أين وصلت في القراءة؟

  • سأقرؤه

    هل بدأت بالقراءة؟نعم

مراجعات

كن أول من يراجع الكتاب

مراجعة جديدة
مراجعة جديدة
  • 3

    احببت القصة لكنها شتتني في كل صفحة

    Facebook Twitter Link .
    8 يوافقون
    1 تعليقات
  • 1

    فاشلة جدا

    غير واقعية ، وأجدها غريبة حيث لا يمكن لأحد بذكاء يعقوب العريان ان يسمح لأنثى حقيرة مثل روضة بأن تعيش معه دون أي تفاصيل وكل هذا تحت عنوان ما يدعى بالحب ، خيبت آمالي هذه الرواية والخيانة- خيانة روضة لزوجها - في القصة كانت مزعجة جدا وموضوع حقير لا يتقبله مجتمعنا العربي ، لو كان الكاتب غير عربي لعذرته ولكن لم اجد للكاتب اي عذر .. أشعر بالسوء ...

    Facebook Twitter Link .
    4 يوافقون
    اضف تعليق
  • 5

    لا شيء

    Facebook Twitter Link .
    3 يوافقون
    اضف تعليق
  • 4

    كالعاده ارفع قبعتي _التي ليس لها وجود _ تقديرًا واجلالًا للراحل القصيبي الذي اقرأ له وازداد شوقًا لقراءة مؤلفات اخرى كُتبت من وحيه، وحي الإبداع والتألق.

    هنا ومع (حكاية حب) الرواية القصيرة، الممتلئة بالمشاعر زف إلينا القصيبي كلماته واصفًا المرض والحب والخيانه .. لا اكتب مراجعتي لنقد الرواية او الوقوف على صَفَحات الضعف. إنما أود أن أنقل الشعور الذي رافقني حين قراءتها، وبكل بساطة، رائعة. مليئة بالمشاعر . .

    Facebook Twitter Link .
    2 يوافقون
    اضف تعليق
  • 4

    "كانت بقربه. رأسها بقرب رأسه. تدنن بصوت لا يستطيع أن يسمعه ♫♫~ شيئاً فشيئاً/ يرتفع الصوت :""

    يجيئه حلواً نقياً صافياً كخرير الجدول يحمل كلّ ما هو شقيّ وكلّ ما هو سعيّد.

    كلّ ما هو بعيد وكلّ ما هو قريب. كلّ ما هو مستحيل وكلّ ما هو ممكن"

    /

    كان هذا الإقتباس إللي جذبني!

    من أول صفحة أسلوب القصيبي وسرده الرائع يخليّك تكمل! ما إنتبهت إلا وأنا بالصفحة الأخيرة.

    # لأعادة القراءة.

    Facebook Twitter Link .
    2 يوافقون
    اضف تعليق
  • 4

    حكاية حب من الروايات التي تتحكم بمشاعرك عند انتقالك من صفحة الى أخرى.

    غازي القصيبي كتب فأبدع.

    Facebook Twitter Link .
    2 يوافقون
    اضف تعليق
  • 1

    فلسفة الموت اقوى واعظم من ان تقترن بفلسفة الحياة حتى انها تلتغى امامها

    Facebook Twitter Link .
    2 يوافقون
    اضف تعليق
  • 4

    ممكن اعرف شلون اكدر اقرأ الكتاب وشكرا

    Facebook Twitter Link .
    2 يوافقون
    اضف تعليق
  • 0

    قصه جميله جدآ

    Facebook Twitter Link .
    2 يوافقون
    اضف تعليق
  • 5

    لا أستطيع نزع أية نجمة من نجمات التقييم في جميع مؤلفات الرائع غازي القصيبي

    أتمنى في كل قصة أقرأها له أن تطول أكثر

    أن تعترضني فيها المزيد من أشعاره وألفاظه العذبة

    "حكاية حب" بدأت قراءتها قبل "رجل جاء وذهب"

    لما أورده الكاتب في المقدمة من أنها تساعد في فهم الأخيرة

    يختار القصيبي لأبطاله أجمل الآلام !

    آلام الجسد المريض التي تغدو عذبة حبيبة إن هي قورنت بآلام فراق النفس التي يحب !

    وآلام الحب والشوق التي يخلفها في النفس المحبوبة رحيل ذلك الجسد الحبيب !

    "يعقوب العريان"

    يختاره الحب بطلاً لقصة رومانسية تنازع في أيامها الأخيرة ..

    تصارع المرض بابتسامة وذكريات تأبى أن تمحى ..

    حتى وإن استقر الجسد المعذّب في الغرفة البيضاء ..

    تلك المحطة القصيرة الفاصلة ما بين نهاية وبداية !

    أروع ما في "حكاية حب" أنها لم تمت عند "يعقوب" ..

    بل تقمصت حياة أخرى في بطلتها "روضة" ..

    في صفحات قصة جديدة لـ "رجل .. جاء و ذهب" !!

    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    5 تعليقات
  • 3

    هل نحن بحاجة إلى كل هذا الزخم من العاطفة التي سردها لنا الروائي في هذه القصة؟

    مجرد سؤال لكل من اطلع على هذه الرواية.....

    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    اضف تعليق
  • 5

    رأيت بأتها قصة واقعيه في معظم احداثها ...

    أعجبني اسلوب الكانب في الروايه

    لها مغازي ودلولات مثيره غير المباشره

    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    اضف تعليق
  • 0

    رواية فاشلة

    هيلين ! هل تعبثين بأنوف أصدقائك

    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    اضف تعليق
  • 3

    عارف انت لما تدمع وتتأثر لما تبقى بتتفرج على فيلم والبطل بيموت فى اخر مشهد وهو ماسك ايد البطلة وانت طبعا مش ملاحق على دموعك اللى نازلة و....... ولا بلاش 🤦🏼‍♀️

    ده اللى حصل معايا فى الرواية ديه ، فى البداية مكنتش متحمسة لانها بتحكى قصة خيانة من الآخر و بصراحة كنت مش مستسيغة الفكرة ورافضها فى الأول 🙄 لكن مع التعمق حبيت الأسلوب وتجاهلت الفكرة ...

    يعقوب محامى وكاتب يعيش قصة حب مع روضة المتزوجة من رجل يكبرها بأعوام كثيرة ولكن مقابلاتهم لا تتعدى الاربع مرات فى السنة مثلا ...

    محكوم عليه بالموت بسبب مرضه يحكى قصة حبه فى مستشفاه لممرضته واصدقاءه فى المستشفى ( الطبيبة النفسية و القسيس و صديق آخر )

    القصة زى ما قولت بالرغم من أنها خيانة إلا أنى استمتعت بطريقة الحكى واتأثرت بقصة الحب ...

    اللى انا شاكة فيه بقى أن ممكن قصة الحب ديه اصلا من خيال البطل ، هذيان ما قبل الموت او هذيان المرض 🤦🏼‍♀️

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • 4

    ساعتين فقط هما مدة استمتاعى بتلك الرواية التى تعتبر ثالث عمل ادبى اقوم بقراءته لغازى القصيبى

    يعجبنى ف غازى اسلوبه الادبى الرفيع وتعبيراته الرائعة ايا كان موضوع العمل الذى يكتب فيه

    تدور الرواية حول رجل كبير فالسن يقضى أيامه الاخيرة بمشفى اشبه ببيت للمسنين يسمون فيه المرضى " زائرون أو ضيوف " ، ويتذكر ذلك الرجل - يعقوب - حياته وعشيقته روضة التى تصغره ف السن بكثير ومتزوجة ولكنهما وقعا ف الحب سويا لتنجب ف الآخر زينب دون ان يعرف هل هى ابنته ام ابنة زوج روضة

    بالرغم من ان موضوع الرواية قد لا يعجب البعض نظرا لكون الفتاة التى يحبها يعقوب متزوجة ولديها طفلة إلا ان اكثر ما اعجبنى ف تلك الرواية كما قولت سابقا هو اسلوب غازى وعبقريته الادبية الامر الذى يجعنلى اتغاضى عن اى شئ آخر

    4 نجوم لهذا العمل الادبى

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • 3

    صـراحةً ,,

    جـلُّ مـا أعجبنـي فـي الـروايـة هُـوَ أسلـوب غـازي القصيبـي المميـز و الجميـل .. جعلنـي أشعـر فـي الـروايـة و أعيـش معهـا ,,

    لكـن مِـن نـاحية المضمـون و القصـة لَـم أعجـب أبـداً بالقصـة ,, فَلـم تشـدني فقـد كنـتُ أتـوقع مـا قـد يـأتي بعـد كـلِّ نـص ,,

    كمـا أنَّ تكـرار الـروتيـن اليـومي لِــ " مستـر عريـان " قـاتل !!! ,,

    وَ نهـاية الـروايـة كـانت محبـطةة ,,

    لكنـي وَ مِـن الآن و صـاعـداً غـازي القصيبـي بالنسبـة لـي هُـوَ مِـن ألمـعِ الأدبـاء ! ..

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • 5

    أحبائي

    حكايات الحب كثيرة ومتنوعة لكنها كلها تتفق على نبض القلب

    والشاعر الأديب الدكتور غازي القصيبي كان إنسانا حساسا ويعرف بحق ماهو الحب

    أحبائي

    دعوة محبة

    أدعو سيادتكم إلى حسن الحديث وآدابه...واحترام بعضنا البعض

    ونشر ثقافة الحب والخير والجمال والتسامح والعطاء بيننا في الأرض

    ونشر هذه الثقافة بين البشر كافة هي على الأسوياء الأنقياء واجب وفرض

    جمال بركات...رئيس مركز ثقافة الألفية الثالثة

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • 2

    رواية عظيمة

    لا غبار عليها من الناحيه الادبيه

    لكن اعاتب غازي رحمه الله

    لماذا هذا الرواية المستفزة

    اغضبتني جدا الي ابعد الحدود ، لكن باخر الامر هي واقع ولا بدا من وجود الخيانه

    لكن ما الدافع الذي اجبر غازي على كتابة مثل هذا العمل العاري من الحشمة و الدين والممتلى بالخيانه !

    لا عذر بنظري حتى وان كان واقعا لا تنقله فليس كل ما هو واقع يعرض

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • 2

    متميز غازي القصبي بالسرد والحورات اللتي تجعلك تجلس وسط خياله او تفكر معه وتسابق فكره الى

    احداث قد تكون ..البطل يغرق الصفحات بكميه من الاسئله الفلسفيه لشخصيات يواجهها في القصه

    قصه جميله وبدايه لقراءه عالم القصيبي ..التقيم 2 من 5 لانني قرأت له من قبل وجدته هنا ليس افضل مماقرأت

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • 5

    من أجمل ما قرأت. قصة حب رقيقة وغريبة وممتعة ودمها خفيف! الكتابة رائعة وكل الشخصيات، ليس فقط أبطال القصة، جميلة وفيها إنسانية، رغم وجود خيانة، وهذا هو الشيء الغريب، أن تحب الخائنين وتتعاطف معهم وتتمنى انتصار الحب. أميز ما فيها أنها مختصرة وقصيرة.

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
مراجعة جديدة

اقتباسات

كن أول من يضيف اقتباس

اقتباس جديد
اقتباس جديد
  • العين التي يعميها الحب لاترى سوى الكمال

    مشاركة من Saja Alsade
    14 يوافقون
  • “يولد الإنسان بشطر نفسه ، ويعيش حتى يرى الإنسان الذي يولد بالشطر الآخر ، وفي لحظة اللقاء يمتزج الشطران ويجيء الحب !”

    مشاركة من zahra mansour
    11 يوافقون
  • الحب يعني أنك لست في حاجة الى الاعتذار أبداً

    مشاركة من فريق أبجد
    10 يوافقون
  • “الحب هو القوة السحرية التي تمكن الإنسان من التعامل مع قضايا الحياة دون الاستعانة بخدمات الموت .”

    مشاركة من zahra mansour
    7 يوافقون
  • “عندي ألف قضية . وكل قضاياي مع الحياة . قضاياي لا يحلّها القانون ، يحلّها الموت !”

    مشاركة من zahra mansour
    6 يوافقون
  • تضحك.و تقترب منه أكثر .و تمسك بيده،و تهمس:

    -يا رجل ! يا رجل ! أنا أسرق هذه اللحظات من الزمن. أغافل القدر. أخادعه. أتظاهر أنني في حالة عادية من الحالات البشرية. في حالة أكل أو نوم أو عمل أو كتابة أو قراءة. في اللحظة التي يكتشف القدر فيها أني في حالة سعادة، في حالة حٌبّ..

    مشاركة من فاطمة الدوسري
    5 يوافقون
  • “الطبيعة البشرية تخرج، أحيانًا، على القوانين المألوفة”

    مشاركة من zahra mansour
    4 يوافقون
  • “يخطئ الذين يعتقدون أن الرواية سيرة شخصية . الشعر هو حياتنا ، أما الرواية فهي حياتنا كما نتمنى أن تكون .”

    مشاركة من zahra mansour
    4 يوافقون
  • لكثر ما كانت روضة (البطلة) تغني له أغنية زمان الصمت دار بينهم هذا الحوار :

    " - روضة! كيف كتبت اسمي على صوتك؟

    - بالقلم السحري

    - لماذا؟

    - حتى تكون كل كلمة أقولها هيا اسمك، يا رجل!

    - وكيف كتبت اسمي على جدار الوقت؟

    - كتبته بالقلم الرصاص على كل ورقة من اوراق التقويم

    - لماذا؟

    - حتى يكون كل يوم من ايامي لك، يا رجل!

    - كيف كتبت اسمي على لون السما الهادي؟

    - بالنجوم

    - لماذا؟

    - لأراك كل ليلة، يا رجل!

    - وكيف كتبت اسمي على الوادي؟

    - بالمطر

    - لماذا؟

    - لأنهمر عليك كل لحظة، يا رجل!

    - وكيف كتبته على موتك؟

    - بالقبلة

    - لماذا؟

    - لاني اموت مع كل قبلة، يا رجل!

    - وكيف كتبته على ميلادك؟

    - بالضمة

    - لماذا؟

    - لأني اولد مع كل ضمة، يا رجل!"

    مشاركة من reema
    3 يوافقون
  • “أي قيمة لدين بلا ثوابت ؟ أي معنى لدين يتغير في كل موسم مثل موضات الملابس ؟”

    مشاركة من zahra mansour
    3 يوافقون
  • الأدب الجيد لا يقاس بمعيار البيع .

    مشاركة من قصي
    3 يوافقون
  • الموت بكرامة هو قتل الرحمة

    مشاركة من Saja Alsade
    3 يوافقون
  • جميل جداً..

    لا تكتمل جماليته الا بقراءة "رجل جاء وذهب" ومن ثم "الزهايمر"

    حيث ان الراوي وصف حكاية الحب من طرفه ومن ثم الطرف الآخر وختامها بالزهايمر ومراحل نسيانه لها.

    مشاركة من Mohammed Al-Dossary
    2 يوافقون
  • ‏امرأة من الطراز القديم .. أؤمن بالرومانسية

    ‏أؤمن بالحب الذي يُولد من النظرة الأولى .

    مشاركة من Aala Moh'd
    2 يوافقون
  • سُبْحٓٱن ‏ιلله وٓ بِحمْدھ ✵ سُبْحٓآن ‏ιلله الّعٓظيِم

    مشاركة من نونا
    2 يوافقون
  • العين التي ترى قد تفسّر الاعجاب بالجمال الجسدي .

    مشاركة من قصي
    2 يوافقون
  • في اللحظة التي يكتشف القدر فيها أني في حالة سعادة، في حالة حبّ، في اللحظة ذاتها، سوف يسرقك القدر مني، أو يسرقني منك. في اللحظة التي أقول لك فيها "حبيبي" سوف ينتهي كل شئ...

    مشاركة من Aber Sabiil
    1 يوافقون
  • جميلة الروايه في كل صفحة سرد للحاضر والماضي

    احذاثها اشبه بسيناريو مسلسل

    مشاركة من Noora Al S
    1 يوافقون
  •  ᷂لا ᷂ٱلہّ ᷂إلا ᷂اللـہْ ᷂مُحمد ᷂رسوُل ᷂اللہ

    مشاركة من نونا
    1 يوافقون
  • عندما أحبك أحب كل امرأة. هل تغارين؟ كل امرأة! أنت ذلك الثغر النسائي الواحد الذي تمنى الشاعر بيرون أن يقبله ويستريح. في عينيك سحر كل العيون منذ بداية التاريخ. في نهديك ..

    - يا رجل ألا تخجل؟

    - يا امرأة! أنت كل بئر شرب منها كل بدوي ظامئ عبر القرون. أنت...

    - آه "القطرة الأولى".

    - أنت كل حلم سهر معه كل عاشق منذ الأزل، أنت..

    - يا رجل! اسكت!

    - سكوتي وأنت بقربي أعظم ملحمة كتبها أعظم شاعر.

    مشاركة من Aber Sabiil
    0 يوافقون
اقتباس جديد
المؤلف
اقرأ المزيد عن المؤلفين