الإبداع المادى فى العمارة السلسلة: ثلاثية الإبداع المعمارى

تأليف (تأليف)
نظرا لأن الهدف الأساسى للعمل المعمارى هو الإنسان وبيئته, فلغرض الدراسة والتحليل نبدأ بأن نضع الإنسان واحتياجاته البيئية تحت المجهر كأول وأهم مكونات العمارة المتكاملة. ويكون الشق الأول للإبداع المادى والمعمارى هو أن يحقق للإنسان المنظومة البيءية والفراغية الازمة لراحته والمحققهة لكفاءة أداء العمل داخل وخارج الفراغ المعمارى مع توفير الأمن والأمان الازمين لذلك. وننتقل بعد ذلك للشق الثانى للإبداع الإنشائى بالتكنولوجيا المناسبة لخلق الفراغات المطلوبة. والانشاء ليس هدفا ولكنه الوسيلة لتحقيق الشق الأول. كل ذلك يدخل فى نطاق الابداع المادى الانتفاعى إذا ما حقق الراحة الفسيولوجية و النفسية والاجتماعية والأمن والأمان, وفى نطاق الإبداع الإنشائى إذا ما حقق الفراغات والكتل المطلوبة بكل كفاءة فى المواد والعمالة. والشقان يدخلان بالإجمال فى نطاق عملية البناء؛ وكلها منظومات محسوبة مدققة تخضع لعلوم الفسيولوجيا ومسارات الحركة الحرجة والجاذبية الأرضية وخواص وقوة تحمل المواد. ولكن تلك العلوم ما زالت قاصرة عن أن تحقق للإنسان ما تحققه العمارة من متع عاطفية وسمو بالأحاسيس, وإضافة إلى الفكر الإنسانى الحضارى. وهنا ننتقل لفحص المكون الثانى وهو الإبداع الفنى, والذى يدخل بعملية البناء إلى مجال الفن وتأثيراته البصرية والنفسية, ويزيد شعور الإنسان بالانتماء, كما أنه يخلق الإحساس المناسب بوظيفة المبنى. هذان المكونان السابقان ليسا قاصرين على الأعمال المعمارية فقط, بل نجدهما فى المخلوقات العضوية من نبات وحيوان. وتتميز العمارة عن باقى الفنون بمكون ثالث يسمو بها لتكون بحق أم الفنون, وهذا المكون هو الإبداع الفكرى. وهو يرتفع بالعمل المعمارى من مجرد خدمة انتفاعية إنشائية محددة- كأن يكون مسكنا أو مبنى مكاتب أو جامعة أو مستشفى- ليصبح عملا يوجه الحياة الإنسانية بكاملها نحو التطور المستمر عبر العصور متأثرا بأهداف عصره, سواء كانت عقائدية أم اجتماعية أم سياسية, وخالقا لتراث فنى وفكرى للأجيال اللاحقة. دراسة هذه المكونات هدفها تعميق فهم المبدع لمتطلبات كل مكون بغرض تحقيق تزاوجها وتكاملها معا. فهذه المكونات يجب ألا تتعارض مع بعضها البعض, بل يجب أن تتكامل أثناء وبعد العملية التصميمية حتى يخرج العمل مبدعا من الوجهة المعمارية, وهذا ما تجده مع كتب هذه الثلاثية للإبداع المعمارى.
التصنيف
عن الطبعة
  • نشر سنة 1998
  • 247 صفحة
  • وكالة الأهرام للتوزيع
4.1 8 تقييم
89 مشاركة
تفاصيل احصائية
  • 1 مراجعة
  • 1 اقتباس
  • 8 تقييم
  • 9 قرؤوه
  • 28 سيقرؤونه
  • 26 يقرؤونه
  • 16 يتابعونه
هل قرأت الكتاب؟
  • قرأته
  • أقرؤه

    الى أين وصلت في القراءة؟

  • سأقرؤه

    هل بدأت بالقراءة؟نعم

 
0

يبدو ان الكتاب مميز جدا

1 يوافقون
اضف تعليق
 
 
 
 
المؤلف
اقرأ المزيد عن المؤلفين