أعط الصباح فرصة

تأليف (تأليف)
مجموعة من مقالات التى تناولت موضوعات شتى , فيها العبرة وفيها الحكمة , ومن هذه الموضوعات موضوع السيده خديجة زوجة المفكر الجزائرى مالك بن بنى , هذه المرأة التى تعطى مثالاً فى العصر الحديث على العطاء والصدق والوفاء لزوجها وهى نموذج جدير بالتقليد .. وغير ذلك من الموضوعات التى تعيش معها فى هذا الكتاب.. وهو دعوة لعدم القنوط واليأس.
عن الطبعة
  • نشر سنة 2008
  • 232 صفحة
  • الدار المصرية اللبنانية
4.5 19 تقييم
88 مشاركة
تفاصيل احصائية
  • 7 مراجعة
  • 17 اقتباس
  • 19 تقييم
  • 27 قرؤوه
  • 11 سيقرؤونه
  • 3 يقرؤونه
  • 4 يتابعونه
هل قرأت الكتاب؟
  • قرأته
  • أقرؤه

    الى أين وصلت في القراءة؟

  • سأقرؤه

    هل بدأت بالقراءة؟نعم

 
4

كتاب جميل جداً

0 يوافقون
اضف تعليق
4

المر ة الأولى التي اقرأ فيها لعبد الوهاب مطاوع، و لن تكون الأخيرة

0 يوافقون
اضف تعليق
5

- كعادتي متحيزة بشدة ، دائماً وأبداً لكاتبنا الراحل رحمة الله عليه أستاذي الذي لطالما أردت لقاءه ولو بضع دقائق حتى لأنهل من حكمته ومن ثقافته ونظرته وحسن تقديره للأمور ولكن جاءت لنا مؤلفاته لتبقى لنا أطيب أثر له ولثقافته وشخصيته وحياته الحافلة الجميلة <3

- الكتاب عبارة عن مجموعة من مقالات عامة من دفتر ذكرياته الحافل بالكثير سافرت معه إلى العديد من الأماكن وعرفت الكثير وخضت معه تجارب حياتية كثيرة خلال طيات الكتاب .

- جاء لي هذا الكتاب كالبلسم في مثل هذا الوقت وجاءت كلماته توجهني وتلفت نظري لنواحي عدة في الحياة وتمدني بقبس من الثقافة الواسعة لأستاذي رحمه الله ^_^

- رحم الله عبد الوهاب مطاوع رحمة واسعة ... ممتنة جداً لمن قاموا بجمع مقالاته وأعماله جداً

1 يوافقون
اضف تعليق
5

كتاب جميل وبسيط , بيعطي تفائل وأمل وفهم أوضح وأعمق للحياة

تمنيت انه ما ينتهى هالكتاب

0 يوافقون
اضف تعليق
4

كتاب في غاية الجمال والروعة كروح مؤلفه رحمه الله

عبارة عن مقالات انسانية جميلة تتحدث عن السعادة والامل والراحة النفسية باسلوب ادبي لا يوصف

من حسن حظي ان هذا الكتاب هو اول كتاب اقراءة للاستاذ عبد الوهاب مطاوع وكان من افضل كتبه ادخلني في عالم عبد الوهاب مطاوع ومن بعدها ادمنت على كتبه وفوق هذا محبة شخصية الانسانية الرحيمة والراقية

3 يوافقون
اضف تعليق
 
 
 
 
المؤلف
اقرأ المزيد عن المؤلفين
عن الطبعة
  • نشر سنة 2008
  • 232 صفحة
  • الدار المصرية اللبنانية