ابن عبد الحميد الترزي - عمر طاهر
أبلغوني عند توفره
شارك Facebook Twitter Link

ابن عبد الحميد الترزي

تأليف (تأليف)
أبلغوني عند توفره
يتكلم عن السينما المصرية بشكل ساخر و ظريف
التصنيف
عن الطبعة
3.6 65 تقييم
204 مشاركة
تفاصيل احصائية
  • 66 مراجعة
  • 1 اقتباس
  • 65 تقييم
  • 97 قرؤوه
  • 21 سيقرؤونه
  • 8 يقرؤونه
  • 3 يتابعونه
هل قرأت الكتاب؟
  • مراجعة جديدة
  • اقتباس جديد
  • قرأته
  • أقرؤه

    الى أين وصلت في القراءة؟

  • سأقرؤه

    هل بدأت بالقراءة؟نعم

مراجعات

كن أول من يراجع الكتاب

مراجعة جديدة
مراجعة جديدة
  • 4

    - كتاب خفيف جدااااا كعادة عمر طاهر يقدم فكرته فى سياق ساخر خفيف يكفيه إنه يجعلك فعلا تضحك من قلبك فى أقسى أوقاتك العصيبة .... ولذلك إخترته فى هذا الوقت تحديداً كنوع من التخفيف على النفس ..

    - عمر طاهر أراد فكرة تأريخ مراحل السينما المصرية بمختلف مراحلها من البداية وهو ما إستغربته كيف تصل " بالتأريخ " فى سياق ساخر ولكنه نجح إلى حد كبير وفعلا تحليله لمراحل السينما بدءاً ممل قبل ثورة يوليو حتى التسعيات ترى أمامك الصورة تتغير وتجعلك تحزن فعلا على ما آلت إليه حال الفن الحديث وسماته الغالبة على معظم الأعمال :(

    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    اضف تعليق
  • 3

    كتاب خفيف و ممتع

    Facebook Twitter Link .
    1 يوافقون
    اضف تعليق
  • 0

    بصراحة من اخف كتب عمر طاهر على قلبي :D

    في جمل كتير ضحكتني بس برضه حسيت إن في حاجة ناقصة وكان مفروض يبقى في جزء تاني للكتاب عشان يكمل الدليل السينمائي العظيم داهوون :D

    هو انا يعني معرفش الإسم ده بيعبر عن ايه :v

    بس أكتر حاجة عجبتني فصل "كيف تعرف ان الإغراء في سياق الدراما ؟" :D

    ده اكتر فصل حسيت انه معبر أكتر وقصف جبهة الفنانات اللي بيبرروا للإغراء :D

    ..........

    من الإقتباسات اللي ضحكتني :D

    "لجملة (أقبل الإغراء إذا كان في سياق الدراما ) نفس وقع جملة (ممكن أروح معاك لو عندك مكان)"

    :D

    ..........

    ومن الإقتباسات اللي عجبتني ..

    "تحولت الأصنام من حجارة إلي أفكار وبقى الجهل متألقاً في عقل وقلب الكثيرين , عبدة هبل واللات والعزة اصبحوا عبدة المال والشهرة والإحتكار والروتين والسلطة والنصب"

    ..........

    4 نجوم لإبن عب حميد الترزي ربنا يديله طولة العمر :D

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • 1

    كتاب يحوي عدد لا بأس به من المعلومات الخاطئة عن صناعة السينما ، كما أن تفسيراته للأمور التي جرت في صناعة السينما ساذجة لدرجة كبيرة و لكن ما يجعل الكتاب مقبول هو قدرات كاتبه علي الكتابة الصحفية السلسلة لذلك ما ان تبدأ في قراءته تجد نفسك مبتسم لما يجره من ذكريات عن أفلام مختلفة .. و هكذا كان أكثر فصل ممتع من وجهة نظري و إن كان هو الفصل الوحيد الممتع بالنسبة لي هو الفصل الأخير الذي يحكي فيه الكاتب عن تجربته مع السينما .. هذا الفصل يمكن أن يتحول إلي فيلم روائي قصير ممتع حقًا

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • 3

    ليس أفضل كتب عمر طاهر بالطبع

    به بعض الومضات الجيدة و الأخرى لا أفهمها .. ربما لأنني لا أتابع السينما المحلية كثيرًا

    آخر الكتاب (100 جملة) كانوا أحلى حاجة هم و (كيف تعرف إنك تشاهد فيلمـًا في قاعة عرض مصرية؟)

    فعلاً كانت بجد :)

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • 4

    احلى حاجة عجبتني الربط بين الافلام واللي بيحصل ف البلد

    واحلى احلى حاجة اخر كلمة كلنا خدنا فيها

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • 0

    عندنا وعمري ما فكرته اقرأه ..ومعنقدش هفكر ..بدون اسباب

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    1 تعليقات
  • 3

    كتاب خفيف وممتع جدا و بيشغل الذاكرة السينمائية

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • 3

    من الوجبات الخفيفة جدا :)

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • 1
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • 2
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • 2
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • 4
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • 4
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • 2
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • 4
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • 5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • 4
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • 5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • 3
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
مراجعة جديدة

اقتباسات

كن أول من يضيف اقتباس

اقتباس جديد
اقتباس جديد
  • اليوم عندما اتابع فيلم فجر الاسلام ، واصل الى المشهد الذي يجسد هجرة سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم ، اتذكر في اللحظة نفسها الهجرة ( التي يسمونها هجرة غير شرعية ) للالاف من شبابنا ، احاول ان اجد شيئا مشتركا بين الهجرتين ، فاكتشف ان الهجرتين كانتا هربا من الكفار .

    مشاركة من ♔ أَمِيرَﮪ حُسَيْن ♔
    1 يوافقون
اقتباس جديد
المؤلف
اقرأ المزيد عن المؤلفين