الكرنك - نجيب محفوظ
تحميل الكتاب
شارك Facebook Twitter Link

الكرنك

تأليف (تأليف)

نبذة عن الرواية

رواية تدور حول الفترة المشحونة بين حرب الاستنزاف وحرب 1973، حيث يتعرَّف الراوي على رواد مقهى الكرنك، والشبان الجامعيين الذين يختفون لفترات ويُعاودون الظهور فاقدي الطموح والأحلام نتيجة أخطاء الفترة الدقيقة. انتقلت الرواية لشاشة السينما عام 1975.
عن الطبعة
  • نشر سنة 2022
  • 120 صفحة
  • [ردمك 13] 9789778639759
  • ديوان

تحميل وقراءة الرواية على تطبيق أبجد

تحميل الكتاب
3.8 79 تقييم
468 مشاركة

اقتباسات من رواية الكرنك

إن المرض موجود ، ولكن الدواء غير متوفر

مشاركة من Saif Kale
كل الاقتباسات
هل قرأت الكتاب؟
  • قرأته
  • أقرؤه

    الى أين وصلت في القراءة؟

  • سأقرؤه

    هل بدأت بالقراءة؟نعم

  • مراجعات رواية الكرنك

    80

مراجعات

كن أول من يراجع الكتاب

  • لا يوجد صوره
    0

    صحيح انها صغيرة لكن نجيب لخص فيها الكثير ،من اخطاء للثورة بحق ابنائها المتحمسين..ظلم السجون السياسية واثر اﻻعتقال بالشباب الثلاثة وفقدانهم ﻻيمانهم بالثورة والقيم والمبادئ وانطفاء حماستهم للحياة..واﻻجمل عدم حشو الرواية بتفاصيل ﻻ داعي لها مثل مشهد اﻻغتصاب جاء ذكره سريعا بدون اغفال اثره على شخصيات الرواية.. رواية كانها شباك صغير نقل لنا قصة من قصص كثيرة في الشارع المصري في تلك الفترة ..هذا سر جمالية نجيب محفوظ برواياته وكانها عدسة مكبرة للمجتمع المصري

    Facebook Twitter Link .
    2 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5

    لكل من يتكلم لغة الضاض فليفتخر ان نجيب محفوظ يكتب بهذه اللغة

    متعة حتى الثمالة

    Facebook Twitter Link .
    2 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4

    ‎قصص الحرب جميعها متشابهة باختلاف الأبطال والبقعة الجغرافية 

    ‎لستُ أدري من ينغبي أن ألوم الحرب أم الناس أنفسهم فخالد صفوان في الكرنك مثلهُ أمثلة في بيت خالتي والقوقعة ويسمعونَ حسيسها 

    ‎وصفهم ممدوح عدوان بشكل دقيق في حيونة إنسان قال أنَّهم يستمتعون بألم من هم أضعف منهم ليلقوا احسان من هم أقوى وأن الإنسان عندما يوضع في موضِع قوَّة مهما كان جيِّداً فإن مضغة الشرِّ ستمارس سطوتها وستجد أنَّ الأشخاص العاديين والذين إحتلوا مواضع القوّة فجأة أشدُّ قسوة وبطشاً من أولائك القدماء ولذلك لإثباتِ ولاءِهم وعزيمتهم

    ‎حيثُ يتجرَّدون من إنسانيَّتهم فيصبحونَ وحوشاً وبذلك يُجرِّدون المساجين من إنسانيَّتهم أيضاً

    ‎عندما خرج أسماعيل وحمادة من السجن كانَ هنالك نظرة إنكسار لم يستطيعا إخفاءَها برغم الضحكات والإبتسامات التي إغتصباها على وجهيهما الهزيلين والمتعبين بسبب الآثار التي سببها بقائِهما في ذلك الجحر وكذلك الطبيب إياد اسعد وانس وكثيرون أعرفهم معرفةً شخصيةَ 

    يخرجون من أعماقِ الأرض بِبقايا أجساد وفتاتِ روح وعيون فارغة وأحلام مغتصبة ونفسٍ جزعة وخوف إستبدَّ بهم فلا هم استطاعوا الإنجراف بالحياة ومواكبتها ولا خيار الإستسلام متاحاً أمامهم..

    ‎لكن السؤال هو ما سبب هذا الإنكسار هل هي الكرامة التي طُعِنت و النَّفس التي كُسرَت والضهر الذي انحنى من ثقلِ ما حملهُ من همٍّ وقصصٍ وعذاب ام خيبة الامل بالوطن الذي خرجوا دفاعاً عنه وصرخوا ملء فيهِهم "غالي يا وطنَّا" " ثمَّ سُجنوا في أعماقِه وحين استنجدوا بهِ أصاب الصمُّ أذنيهِ والعجز كاهلهُ فسمعهم الجلاّد وثارت ثائرتُه ، فمنهم من قُدِّر له الخروج لكنَّ روحهُ قد دفنت في المقابر الجماعية مع أؤلائك الكثيرين الذين لم يستطيعوا العيشَ بدونها فدفنوا وإياها 

    ‎قد تختلف قصص الحرب وذلك لاختلاف مواقع الابطال في الحكاية لكنَّ النتيجة غالباً واحدة 

    ‎فزينب التي ضحَّت بصديقها لإنقاذ إسماعيل الذي تُحب لم تعلم أنها بذلك قد جرت اسماعيل الى شفا حفرة من المشنقة 

    ‎لا نستطيع لوم زينب لأنها أيضاً ضحية.. ضحية خوف وجزعِ وفزع من ما رأت وعايشت في الداخل فدفعت بصديقها الى الموت مع معرفةٍ مسبقة بذلك هل لك أن تتخيل حجم ما عاشت لتقدم على هذه الخطوة ؟ وماعاشتهُ بعد أن إتخذتها 

    ‎ماعايشتهُ "ياسمين سوريا" كانَ أفظع مئات المرات ولا يمكننا المقارنة أيضاً لأنهما بطلتين لحكاية ذاتها في مواقع مختلفة 

    ‎أصبحت زينب عاهرة بعد أن أُنتهكَ عرضها حيثُ أفقدوها أغلى ما تملِك فلجأت لجلدِ ذاتِها وتعذيبِها أرخصت نفسها فخسرت روحها في الداخل وحبُها ونفسها في الخارج وانطوت ياسمين على نفسها بعد أن عاشت التجربة ذاتها فحرَّمت على نفسها الحُب والحياة

    ‎أفكر هل سيأتي ذلك اليوم الذي سأقرأ به"  وعندما جاءتني بشرى خروجي من هنا وأثناء عودتني للمهجع لاودِّع الرفاق وجدتهم يعانقون ويهنِّؤون بعضهم البعض وصرخات السعادة وعدم التصديق تخطَّت أسوارَ السجن تسبُقهم نحو الحريّة التي طال إنتظارها والحال ان الفرج جاء جماعي والبلد الذي ضحينا بسنينِ عمرنا فداءً له قد باتَ حُراً, خرجنا من سورِ السجن لنُستقبل بالزغاريد وأوراق الورود التي تنثر فوقَ رؤوسِنا والجمع الغفير حيثُ كلٌّ جاءَ يستقبلُ من طال فقده وعندما انقضى الاستقبال نظرتُ أتفحص المكان الذي أصبح غريباً عليَّ كأنني لم انتمي لهذا المكان يوماً 

    ‎لقد إحتلت الابنية الحديثة البيوت الشعبية التي كانت هنا منذ اكثر من خمسة عشر عاماً واستُبدِلت الأراضي الواسعة بحدائِق تتوساطها مراجيحٌ وألعاب ودكانُ العم سالم صارَ ماركتاً كبيراً واسمه يحتلُ "قارمة" مُضاءة وضعها ابنه تخليداً لذكراه ولمحات من عالم جديد قد سيطرت على البلد بشكل يليقُ به ولكنَّ شبح الحرب والدَّمار مازالت ملامحه تظهر بشكل واضح هُنا وهناك وهذا ليسَ المهم ما يهمُّ الآن أنّ الغاية التي خرجنا من أجلها وقدَّمنا دماءَ شبابِنا قرابينَ في سبيلِها ودفعنا من سنواتِ عمرنا ثمناً باهظاً لتتحقق قد قُدِّر لها المثول حقيقة واضحة أمامنا

    وهذه الحقيقة هي إبرة المورفين التي نحقن آلامنا

    وذكرياتنا فيها لتهدأ."

    رواية حلوة وخفيفة 👏🏻🤍

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4

    مزيج من السياسة و الفقر و الطموح و الأمل فى الغد و الهبوط على أرض الواقع

    01

    كلنا مجرمون وكلنا ضحايا. ومن لم يفهم ذلك فلن يفهم شيئاً على الإطلاق

    02

    غير أننا كنا نشعر بأننا أقوياء لا حد لقوتنا .أما بعد الاعتقال فقد اضطرب شعورنا بالقوة و فقدنا الكثير من شجاعاتنا . و ثقتنا فى انفسنا و فى الايام .و اكتشفنا وجود قوة مخيفة تعمل فى استقلال كلي عن القانون و القيم الإنسانية

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4

    قرات هذه الروايه بعد الثوره

    الحقيقه انها احبطتني جدا وشعرت ان الزمان يعيد نفسه

    مجرد اختلاف شكل السلطه وشكل الثوار لكن النتيجه واحده ان هناك فريق متهم وفريق يتهم وفريق ثائر

    تاره نتعاطف مع الفريق الاول وتاره مع الثانيوتاره مع الثالث والنتيجه وبلد تنسحق تحت اقدامهم جميعا

    شكرا نجيب محفوظ على هذه الروايه الرمزيه الرااائعه

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    1 تعليقات
  • لا يوجد صوره
    4

    إعادة قراءة روايات نجيب محفوظ مرة أخرى، تجعلها تجربة ممتعةومثرية إذ اكتشف أنها أعمق بكثير مما كانت أظن خلال قراءاتي الأولي خلال سنوات الدراسة الثانوية والجامعية كمثال رواية الكرنك صغيرة الحجم ، كبيرة بمضامينها.

    تكملة المراجعة هنا :****

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    3

    وكان محفوظ يري المستقبل الخفي ومناقشته لمشاكل الشباب والسلطه وكبار السن و الاهل كل شئ ناقشه في اقل من 95 ص

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5

    أحبائي

    زميلنا وأستاذنا الكاتب الكبير نجيب محفوظ

    عمل جيد

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4

     لا شيء يقرب بين الناس مثل العذاب المشترك

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4

    بساطة وابداع ، كعادته الله يرحمه

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5

    ممتازة

    من أجمل ما قرأت

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    3
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    3
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    3
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
المؤلف
كل المؤلفون