الذى عاد

تأليف (تأليف)
دعنى اذكرك بمن الملجا فى سرعة أولاً.. لدينا مسز (بارترديج) التى يلتهم الأطفال جثتها بعد ان دسها احدهم فى ثلاجة اللحوم.. لدينا الطبيبة (مارثا) العجوز ذات الذاكرة الخرافية والت يبدو أنها تعرف أكثر من اللازم إذ إنها تلقى مصرعها بأن ينتزع (بيتر بيشوب) ذراعها من جسدها.. ولدينا أربعة مشرفين هم (شميدت) اعجوز الذى يملك خزينة اسرار يبدو أنه لن يفتحها أبداً، و (كونتز) الشاب الذى لا يعرف سوى أن (ميراندا) تعمل مع الألمان! (ميراندا) هي المشرفة التى تحب الأطفال لكنها لا تملك لهم شيئاً مع ضعف شخيتها المفرط، وهي التى يلقى القبض عليها فى شقة ألمانى بالفعل يبدو أنه ذو علاقة بما يحدث هنا، وهي على عكس (إيمانويل) التى لا تهتم بشئ مادامت سجائرها متوفرة.. لدينا أيضا التوءم (مارك) و (بيرك) اللذان يعملان كطباخي الملجا المرحين، واللذان توجه لهما تهمة قلت (بارتريدج) بعد أن انتهى بها الأمر فى قدورهما تغلي، ليتلاشى مرحهما إلى الأبد.. (بارتريدج) و (مارثا) هلكتا وبهذا يتبقى لنا (شميدت) و (كونتز) و (ميراندا) و (إيمانويل) والتوءمان وبالطبع (جوزيف) الذى يقف الآن أمام غريمة (جاك) يستعد لملاقاة مصيرة بعد أن تسبب فى هزيمته بطريقة مخزية..
التصنيف
عن الطبعة
  • نشر سنة 2007
  • 129 صفحة
  • دار ليلى للنشر
4.7 3 تقييم
17 مشاركة
تفاصيل احصائية
  • 3 تقييم
  • 3 قرؤوه
  • 11 سيقرؤونه
هل قرأت الكتاب؟
  • قرأته
  • أقرؤه

    الى أين وصلت في القراءة؟

  • سأقرؤه

    هل بدأت بالقراءة؟نعم

 
 
 
 
 
المؤلف
اقرأ المزيد عن المؤلفين
التصنيف
عن الطبعة
  • نشر سنة 2007
  • 129 صفحة
  • دار ليلى للنشر