تاريخ العراق الإقتصادي في القرن الرابع الهجري

تأليف (تأليف)
كان القرن الرابع الهجري فترة حاسمة في تطور الحياة الاقتصادية في العراق في العصور المتوسطة. فقد أدى التغلب البويهي، بالإضافة إلى الاتجاه الطبيعي في التطور، إلى أحداث تبدلات وبدع كثيرة، إذ اتخذ الإقطاع، لأول مرة، صفة عسكرية، وتكاثرت المكوس أو الضرائب غير المشروعة، وحصل تلاعب بالعملة كوسيلة للتوفير، ووصل النظام الصيرفي أوجه في التطور، وظهرت طبقة رأسمالية مهمة، ونشأت حركة منظمة بين الطبقة العاملة، وقد كان نصيب هذا القسم من التاريخ العربي من العناية ضئيلاً. فكانت هذه الدراسة التي تضمنت ثمانية فصول كمحاولة لإلقاء بعض الضوء على ناحية معقدة من نواحي الحياة في فترة مهمة وغامضة هي فترة القرن الرابع الهجري من التاريخ العراقي. الفصل الأول: العوامل الجغرافية التي تؤثر في تاريخ العراق، الفصل الثاني الزراعة، الفصل الثالث الصناعة، الفصل الرابع التجارة، الفصل الخامس الجهبذة والصيرفة، الفصل السادس الضرائب، الفصل السابع النظام النقدي، الفصل الثامن مستوى المعيشة.
عن الطبعة
كن اول من يقيم هذا الكتاب
2 مشاركة
تفاصيل احصائية
  • 2 سيقرؤونه
هل قرأت الكتاب؟
  • قرأته
  • أقرؤه

    الى أين وصلت في القراءة؟

  • سأقرؤه

    هل بدأت بالقراءة؟نعم

 
 
 
 
 
المؤلف
اقرأ المزيد عن المؤلفين