نقد العقل العربي في الميزان

تأليف (تأليف)
رغم أن مشروع (نقد العقل العربي) للمفكر المغربي محمد عابد الجابري يعد على قائمة المشاريع الرئيسية الناضجة التي شهدتها سنوات النهضة الحديثة، إلا أنه مصاب بداء عضال هو داء التفكير الإيديولوجي، بخلاف ما طمح إليه صاخب من أن يجعله مشروعاً قائماً على الاعتبارات المعرفية العلمية (الابستمولوجسة) الخالصة. ومع أن الانتقادات التي تعرض لها هذا المشروع كثيرة، لكنها في الغالب تفتقر إلى أهم ما في المشروع من سلاح، وهو سلاح التوثيق. الأمر الذي جعل تأثيرها هامشياً وسطحياً. وهنا تأتي أهمية ما قدمه هذا الكتاب من نقد بمقارعة السلاح بالسلاح. علاوة على ذلك إن ما امتاز به هذا الكتاب هو كالآتي -كشفه عن جملة من المفارقات والتناقضات التي سقط بها المشروع الآنف الذكر، وكان على رأسها أن المشروع يفضي إلى نقض ذاته بذاته. -نقده النهج الذي سلكه المشروع في قراءته للتراث المعرفي العربي. وتزييفه للطرح الأيديولوجي الذي تمسك به: من حيث أنه يصادم المعطى المعرفي كشفه عن الخلل والثغرات التي انتابت تصنيفه لأنظمة الفكر العربي الإسلامي وهي (البيان والعرفان والبرهان). -تفنيده للمحاولة التي شيدها في إثبات وجود قطيعة معرفية تاريخية بين المشرق والمغرب من الفكر الإسلامي. يضاف إلى كل ذلك فإن للمؤلف طريقته الخاصة في قراءة التراث المعرفي وتقسيم أنظمته الفكرية، كما هو موضح في بعض دراساته، ومنها هذا الكتاب.
عن الطبعة
كن اول من يقيم هذا الكتاب
2 مشاركة
تفاصيل احصائية
  • 1 قرؤوه
  • 1 سيقرؤونه
هل قرأت الكتاب؟
  • قرأته
  • أقرؤه

    الى أين وصلت في القراءة؟

  • سأقرؤه

    هل بدأت بالقراءة؟نعم

 
 
 
 
 
المؤلف
اقرأ المزيد عن المؤلفين