قصة العادات والتقاليد وأصل الأشياء

تأليف (تأليف)
كتاب ممتع يصل بالأمور إلى جذورها ويربطها بها. والمتعة التي ينضح بها هذا الكتاب تأتي من الطموح اللا محدود الذي ما فتيء يحرك مخيلة الإنسان ويثير هواجسه ويطلق خبايا نفسه شعرا ورسما ونحتا وموسيقى. عنيت هذا الهاجس الملح الذي يربط الإنسان بالله وبالقوى التي أوجدها ليفسر بها كل شيء والتي لم يستطع العلم، بكل ما أوتي من قوة إقناع ونفاد حجة إلا أن يكتشف هذه الظواهر ويحاول تفسيرها واستخدامها بالشكل الأفضل الذي يناسبه. أما سلوكه فكان قلعة عصية عليه فما زالت "المعتقدات القبلية" ضاربة جذورها في سلوكنا، كما كان الأمر عليه في أجدادنا. المتعة الكبرى التي تكمن في الكتاب هو أنه مرآة لنا نرى فيه أنفسنا الموغلة في التاريخ ونرى أنفسنا نتشارك مع جدودنا فيما اكتشفوه فنكتشفها على حقيقتها. إنه كتاب لا يتوقف عند حدود العادات والتقاليد وإنما يذهب بنا إلى حكاية الاكتشافات والاختراعات فيحكي لنا كيف تم اكتشاف الآلة وماهي الصدفة التي أوجدتها وكيف تم تطويرها، إلخ
عن الطبعة
  • نشر سنة 2003
  • 410 صفحة
  • ISBN 9781641105
  • الدار الوطنية الجديدة
4.3 7 تقييم
111 مشاركة
تفاصيل احصائية
  • 1 مراجعة
  • 7 تقييم
  • 11 قرؤوه
  • 52 سيقرؤونه
  • 27 يقرؤونه
  • 11 يتابعونه
هل قرأت الكتاب؟
  • قرأته
  • أقرؤه

    الى أين وصلت في القراءة؟

  • سأقرؤه

    هل بدأت بالقراءة؟نعم

 
 
 
 
 
المؤلف
اقرأ المزيد عن المؤلفين
عن الطبعة
  • نشر سنة 2003
  • 410 صفحة
  • ISBN 9781641105
  • الدار الوطنية الجديدة