أكثر العيون زرقة

تأليف (تأليف)
يبدو حوارهن كرقصة خبيثة، هادئة الإيقاع: الصوت يلتقي بالصوت، وكذا انحناءات التوفير، وهزات الأوراك والأكتاف، والتراجعات. يدخل صوت الحلبة، ولكن صوتاً آخر يعلو عليه، يدور كل منهما حول الآخر ويتوقف. وفي بعض الأحيان تتحرك كلماتهن في دوائر لولبية متشامخة، وتتقافز في أحيان أخرى قفزات عملاقة، ويرقّشها جميعها ضحك دافئ النبض مثل نبض قلب مصنوع من الهلام، وتبدو على الدوام واضحة بالنسبة لي ولفريدا حافة انفعالاتهن وانعطافتها واندفاعة توغلها. ولسنا نعرف معاني كل كلماتهن، فليس ذلك بمقدورنا، فنحن في التاسعة والعاشرة من العمر؛ ولذا فإننا نرقب وجوههن وأيديهن وأقدامهن ونصغي لسماع الحقيقة في جرس أصواتهن.
التصنيف
عن الطبعة
5 1 تقييم
5 مشاركة
تفاصيل احصائية
  • 1 مراجعة
  • 1 تقييم
  • 2 قرؤوه
  • 1 سيقرؤونه
هل قرأت الكتاب؟
  • قرأته
  • أقرؤه

    الى أين وصلت في القراءة؟

  • سأقرؤه

    هل بدأت بالقراءة؟نعم

 
5

"Being a minority in both caste and class, we moved about anyway on the hem of life, struggling to consolidate our weaknesses and hang on, or to creep singly up into the major folds of the garment. Our peripheral existence, however, was something we had learned to deal with--probably because it was abstract."- Toni Morrison, The Bluest Eye

0 يوافقون
اضف تعليق
 
 
 
 
المؤلف
اقرأ المزيد عن المؤلفين