فتيات فالكيرى.. لقاء الملائكة

تأليف (تأليف)
إننا لسنا وحدنا، فالعالم آخذ في التغير، ونحت جزء من علمية التحول هذه.والملائكة توجهنا وتحمينا، ورغم كل الظلم السائد في العالم،ورغم الأشياء التي تحدث لنا ونشعر بأننا لا نستحقها،ورغم أننا نشعر في بعض الأحيان أننا عاجزون عن تغيير الخطأ الموجود في الناس وفي العالم،ورغم كل حجج كبير المحققين فإن الحب أقوى، وسيساعدنا على أن ننمو، وعندئذ سيصير بمقدرتنا أن نفهم النجوم والمعجزات". من الواضح أن رواية فتيات فالكيري تقدم الرجل القابع وراء المجوسي، وقد يصاب الذين يبحثون عن "كائنات مثالية" بالخيبة بسبب حقائقها المثالية من حيث كل شيء.إلا أن الباحثين الحقيقيين يعرفون أنه، بغض النظر عن عيوبنا ومثالبنا، فإن الطريق الروحي أقوى. فالله هو المحبة، والكرم،والمغفرة،فإذا آمنا بذلك فلن نسمح لضعفنا أن يشلنا.
التصنيف
عن الطبعة
  • نشر سنة 2006
  • 223 صفحة
  • دار ورد
3.5 4 تقييم
47 مشاركة
تفاصيل احصائية
  • 1 مراجعة
  • 4 تقييم
  • 12 قرؤوه
  • 23 سيقرؤونه
  • 2 يقرؤونه
  • 5 يتابعونه
هل قرأت الكتاب؟
  • قرأته
  • أقرؤه

    الى أين وصلت في القراءة؟

  • سأقرؤه

    هل بدأت بالقراءة؟نعم

 
4

فتيات فالكيري ... العبقري باولو كويلو ليست مجرد رواية .. بل يعلمك كيف تعيش ويعلمك أن تستكشف جوانب لم تكن تعلمها عنك ولا عن عالمك ... أنصح بقرائتها بعد كتاب الخيميائي مباشرة ...

أجمل عبارة شدتني في الكتاب " العالم مقسم إلى قسمين, مزارعين يحبون الأرض والحصاد, وصيادين يحبون الغابات والغزو."

2 يوافقون
اضف تعليق
 
 
 
 
المؤلف
اقرأ المزيد عن المؤلفين
التصنيف
عن الطبعة
  • نشر سنة 2006
  • 223 صفحة
  • دار ورد