دوامات التدين

تأليف (تأليف)
يستعرض الدكتور يوسف زيدان، "دوامات التدين"، قائلاً: "بدايةً ، فإن معنى الدين يختلف بطبيعة الحال عن مفاهيم التدَيُّن. فالدينُ أصل إلهيٌّ والتدَيُّن تنوع إنساني، الدين جوهر الاعتقاد والتدين هو نتاج الاجتهاد. و مع أن الأديان كلها، تدعو إلى القيم العليا التي نادت بها الفلسفة (الحق، الخير، الجمال) فإن أنماط التدين أخذت بناصية الناس إلى نواحٍ متباعدة ومصائر متناقضة، منها ما يوافق الجوهر الإلهي للدين و يتسامى بالإنسان إلى سماوات رحيبة، ومنها ما يسلب هذا الجوهر العلوي معانيه و يسطح غاياته حتى تصير مظهرًا شكلانيًّا، و منها ما يجعل من الدين وسيلة إلى ما هو نقيض له. وفصولُ هذا الكتاب، و إن كانت تستعرض في الأساس خبرات «التدين» عبر خبرات مختلفة ، إلا أنها تسعى من وراء ذلك إلى استكشاف الآثار العميقة، شديدة الأثر، التي قد تأخذنا إليها التجارب التطبيقية لمفهوم «الإيمان» والاتجار به ، فتُدير الرؤوس وتبدد فرص النجاة من الغرق، مثلما تفعل الدوامات والأعاصير و الريح الصرصر العاتية."
التصنيف
عن الطبعة
4 44 تقييم
228 مشاركة
تفاصيل احصائية
  • 20 مراجعة
  • 44 تقييم
  • 49 قرؤوه
  • 78 سيقرؤونه
  • 24 يقرؤونه
  • 13 يتابعونه
هل قرأت الكتاب؟
  • قرأته
  • أقرؤه

    الى أين وصلت في القراءة؟

  • سأقرؤه

    هل بدأت بالقراءة؟نعم

 
0

يتكلم عن دوامات التدين بمصر .. من عهد الفلسفة الى عهد الاسلام والمذاهب الاسلامية ..

ملاحظات في الكتاب كثيرة جداً .. اولها انه يمتدح المذهب الصوفي كثيراً ويمتدح احد مذاهب الشيعة ويذم كثيراً المذهب السلفي مع العلم انه لم يتكلم به كثيراً سواء اشياء بسيطة منه ..

ولكي لانظلم الكاتب امتدح بعض ائمة المذهب السني كأمثال احمد بن حنبل وابن تيمية والبخاري ومسلم .. وذكر العواصف التي حلّت بهم والمشاكل العقدية كذلك .

الكلام في هذا الكتاب يطول ومن اراد فهم ما لدى الكاتب قرأ مؤلفاته الاخرى .

0 يوافقون
اضف تعليق
4

خصص زيدان هذا الكتاب ليسرد علينا تاريخ الجماعات الدينية المختلفة والتي شكلت الآن ما أسماه بالمزيج السكندري البديع، كما تحدث عن تحولها من الدين إلى التدين وغرقها في دواماته، وقد تناول تاريخ اليهود والجماعات الشيعية، تاريخ الحسبة، وأخيراً تاريخ الجماعات الصوفية وقد تحدث بتفصيل عن عدد من أعلام الصوفية ورؤية الصوفية للعالم بالإضافة إلى بعض فصوص النصوص الصوفية.

في هذا الكتاب يبدو وأن يوسف زيدان قد تاه بين التاريخ وفلسفة التاريخ، وهذا ما يمكن رؤيته بوضوح في طريقة سرد زيدان للأحداث التي يعتمد فيها على جعل العديد من الرواية التاريخية روايات كاذبة استناداً إلى رؤيته الخاصة في التاريخ، وعلى الرغم من ذلك إلا أنني لازلت أمنحه الثقة الكبرى مقارنة مع غيره في مجال التاريخ على اعتباره باحث متخصص ومتبحر وشغوف بعمله

0 يوافقون
اضف تعليق
0

ياقوم ، هل استطيع تحميل الكتب مباشرة من هنا ؟؟ أرجوكم أجيبوني

0 يوافقون
اضف تعليق
4

كتاب ممتع في فصولة الاولى صعب للغاية في اخره " فصول الصوفية ". غزير بالمعلومات لذا يجب قراءة الكتاب اكثر من مرة .

اعجبتني فكرة الربط بين الديانات الثلاث والتشابة بينها كفكرة التشابة بين "الكابالا و الرهبنة، و التصوف" وكذلك اعجبني تتبع الطرق الصوفية والمعلومات تاغزيرة عنهم.

1 يوافقون
اضف تعليق
4

يااااااااه...أخد وقت طويل أوي مني على ما أخلصه!

كان متاهات الوهم أمتع وأكثر تشويقـًا منه ولكن لا أنكر أن هذا الكتاب مليء ودسم

الفصل الأول:المزيج السكندري البديع

فصل جميل أعجبني للغاية ويثبت أن مصر ظلت الوثنية موجودة فيها حتى بعد دخول المسيحية إلى مصر.

الفصل الثاني: تلمود اليهود

أكتر فصل أفزعني!

ما هذا -_-؟ شيء رهيب!

الفصل الثالث: الحسبة على الأفكار والأفئدة

أود لو أطبع هذا الفصل وأوزعه على كل شخص أقابله :D

وأقولهم "شوفوا أوائل المسلمين كانوا بيعملوا ايه في بعض"

أكثر فصل أعجبني وأفزعني وأثرّ فيّ.

الفصل الرابع: الجماعات الشيعية

أينعم ضللت طريقي كثيرًا وسط الأسماء ولكنه مليء بالمعلومات عن الجماعات التي تتحدث عنها وسائل إعلامنا كأنها "بـُعبـُع" وشيء غامض مـُبهم!

الفصول الباقية تتحدث عن الصوفية..فصول جيدة وإن كانت مملة قليلة وضللت طريقي كثيرًا داخل طرقها الملتوية

الفصل السابع هو أكثر هذه الفصول المختصة بالصوفية الذي أعجبني رغم صعوبة ألفاظه واحتياجي للمعجم بجانبي :)

كتاب ممتع

:)

ملحوظة: النجمة الناقصة بسبب الملل الذي اعتراني أثناء قراءتي.

0 يوافقون
اضف تعليق
 
 
 
 
المؤلف
اقرأ المزيد عن المؤلفين
التصنيف
عن الطبعة