تاريخ شكل تاني - وليد فكري, أحمد خالد توفيق
تحميل الكتاب
شارك Facebook Twitter Link

تاريخ شكل تاني

تأليف (تأليف) (تقديم)

نبذة عن الكتاب

هذا الكتاب ليس موجهًا في الأساس لقارئ التاريخ المحترف، ولا للباحث الأكاديمي المحنك، بل هو موجه في المقام الأول للشاب الذي يخطو خطواته متحسسًا طريقه في القراءة والبحث في التاريخ، ويعوقه ما هو شائع -ظلمًا- عن هذا المجال الممتع من أنه كئيب ممل مزدحم بالمعلومات الثقيلة على العقل. -- وليد فكري هناك [في الكتاب] محاولة للوصول إلى منهج يجمع بين الفن والدقة، وهناك الكثير من الجهد والعرق والتفتيش في المراجع وأمهات الكتب. -- د. أحمد خالد توفيق
4 23 تقييم
248 مشاركة

اقتباسات من كتاب تاريخ شكل تاني

لو أن التاريخ رجل لأصابه الملل من فرط تكرار الإنسان لنفسه, و السخط من فرط تكراره أخطاءه مع أنه - التاريخ - طالما قدم للإنسان عِبَراً تستحق النظر

مشاركة من ثناء الخواجا (kofiia)
اقتباس جديد كل الاقتباسات
هل قرأت الكتاب؟
  • قرأته
  • أقرؤه

    الى أين وصلت في القراءة؟

  • سأقرؤه

    هل بدأت بالقراءة؟نعم

  • مراجعات كتاب تاريخ شكل تاني

    24

مراجعات

كن أول من يراجع الكتاب

  • لا يوجد صوره
    4

    وجدت هذا الكتاب أشبه ما يكون بكتاب " مائة من عظماء أمة الاسلام ، غيروا مجرى التاريخ" إلا أن كتابنا يتحدث عن ممالك وأحداث والثاني يتحدث عن شخصيات . ومع اختلاف المضمون إلا أن كل من الأسلوب و الهدف فيهما واحد ، وهو دحض شبهات، ودفع افتراءات ، وإظهار حقائق غيّبت إما سهواً للتقادم ، أو عمداً لتشويه تاريخنا، عن طريق التلاعب بأحداثه ودس السموم في ما نراه عسلاً .

    في ذاك الكتاب حديث عن شخصيات عظيمة شوّهت صورتها بطريقة هي أشنع ما تكون، وهنا حديث عن أحداث تاريخية بارزة ، وممالك قديمة وحضارات كاملة شوهت معالمها وضاعت ملامحها في أذهاننا ، حتى بتنا نصدق الافتراءات ونكذب الحقائق فيما يتعلق بها ..

    فكان هذا الكتاب - الصغير الحجم ، العميق المحتوى - مصححاً وموعيّاً ومرشداً إلى ما هو صحيح وما هو خاطئ في فهم التاريخ وتناوله ، فأتانا من المصادر المتنوعة بالحقائق المغيّبة وقدمها أمامنا على هيئة مقالات مبسطة مختصرة يشرح فيها عن مختلف الأحداث التاريخية ، من أزمان ممالك ما قبل الميلاد وحتى يومنا هذا ، متناولاً إياها بصدق و موضوعية ، واضعاً لنا جميع المصادر التي استقى منها مواضيعه حتى نعود لها للاستفاضة، ومطبقاً لمبدأ هو الأهم في قراءة التاريخ ، ألا وهو القراءة من مختلف المصادر المتضادة حتى تصل منها إلى الحقيقة التي حُرفت تحت رأي هذا المؤرخ أو ذاك ، فننبش ما اختفى منها بقراءة ما تناوله عنها كل كتاب ، ولكن في هذا الكتاب وفر الكاتب علينا العناء بفعل ذلك كله.!

    كان كتاباً جامعاً ، سهلاً ، مشوقاً ، بسيطاً ، صحيح اللغة و منتقى الكلمات "ولو انني لم أجد كون اسم الكتاب عامياً مناسباً !!"

    استحق تقييمه كاملاً، ولكن أنقصت نجمة فقط لتطرقه إلى موضوع لم أحبذ أن يُتحدث فيه .

    Facebook Twitter Link .
    9 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    3

    كتاب جيد فى التاريخ بشكل عام والتاريخ الاسلامى والعربى بشكل خاص. للكاتب (وليد فكرى)، الكتاب فى الأصل مجموعة مقالات للمؤلف تناقش مواضيع تاريخية فى شكل سلاسل مجمعة.

    يصلح الكتاب كمقدمة للمبتدئين فى التاريخ، تفتح لهم موضوعات ممكن أن يستزيدوا منها فيما بعد، وهو ما يؤكده المؤلف فى مقدمته. أما متخصصى التاريخ فلن يبهرهم الكتاب بمعلوماته.

    المقدمات التى وُضِعْت للكتاب (مقدمة المؤلف، مقدمة د. احمد خالد توفيق) أوحت لى بأن الكتاب جاء ليزيل اللثام عن اجزاء محرفة فى التاريخ، ويضع الاحداث التاريخية فى نصابها الصحيح. ولكن مع قراءتى لفصول الكتاب وجدتها موضوعات عادية، صحيح انها موضوعات جدلية يختلف الناس بشأنها، لكن الكتاب لم يضف جديدا، كل ما قيل فى الكتاب قد قيل من قبل وبتوسع شديد، حتى ان الكاتب فى نهاية كل مقالة يحيلنى إلى مجموعة مراجع وكتب يمكن أن اكتفى بها ولا حاجة لى بالكتاب اصلا.

    كما ان اسم الكتاب عامى بدرجة كبيرة يميل الى السطحية التى تتنافى مع موضوعات الكتاب المهمة التى تناقش تاريخ الأمه.

    قرأتُ للمؤلف كتاب (دم المماليك) وهو _فى رأيى_ افضل بكثير من هذا الكتاب، ممكن لأنه يعالج موضوع واحد ولا يشتت فى مواضيع عدة مثل هذا الكتاب.

    Facebook Twitter Link .
    2 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5

    الكتاب ممتع بشدة وكما قال الكاتب صادقا انه موجه للقارئ المبتدئ

    الاسلوب جاء واضحا بسيطا سهلا

    كل شئ تم توضيحه بلا اعتماد على معلومات سابقة للقارئ

    والحبكة مشوقة بلا ملل او تطويل او مط

    وكانت وجهات نظر الكاتب فى محلها الى حد كبير بالنسبة لكثير مما تناوله

    ولأول مرى ارى كاتبا يلقب ثورة 23 يوليو بالانقلاب صراحة رأيتها شجاعة سواء اتفقت او اختلفت معه

    استفدت من الكتاب كثيرا وخصوصا من المراجع التى وضعها الكاتب بسبب استعانته بها

    شجعنى كثيرا على قراءتها

    الخلاصة هذا الكتاب يغير شعورك عن التاريخ الذى من المؤكد انك كرهته من الدراسة واسلوب الحفظ والتلقين فى تدريس التاريخ والكذب والنفاق الذى يستشرى في كتبه

    لذا اليك هذا الكتاب لتغير وجهة نظرك تماما

    بالتوفيق لوليد فكرى واتمنى ان ينتج كتبا عن موضوعات معينة بالتفصيل

    ومن المؤكد انى سأسارع بقراءتها واقتنائها

    Facebook Twitter Link .
    2 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    0

    لم اقرأه ولكني احسست بالغثيان عندما رأيت العنوان مكتوب بالعامية، هذا تشجيع للجهل والأمية ولانصاف المتعلمين ليصبحوا مفكرين، من أكثر الأخطار التي تواجه العربية في الوقت الحالي تغول اللهجات العامية عليها، والذين يكتبون بالعامية يساهمون في ذلك بقصد أو بغير قصد، ومهما كانت مرتبة كاتب هذا الكتاب فيجب أن يكون واعيا بخطورة هذا المشكل ومساهما في علاجه، لا أن يكون هو المشكل في حد ذاته. إن واصلنا بهذا الحال بعد قرن من الزمان ستكون العربية لغة مجهولة تماما ويفتح المسلم كتاب الله أو يقرأ حديثا شريفا فلا يفهم منه شيء نسأل الله السلامة وأتمنى من اللله أن يعي الناس خطورة هذا المشكل.

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    3 تعليقات
  • لا يوجد صوره
    0

    أنت قارﺉ فاشل للتاريخ أتهمت جمال عبدالناصر بطل العروبه والرجال وأعطيت صك الغفران لفاروق العربيد الفاسد المنبطح للأستعمار وكل الأدله موجوده

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4

    الكتاب يستحق القراءه .. وهو مدخل مبسط ومشوق لاحداث التاريخ

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5

    من افضل كتب التاريخ وابسطها يستحق القراءه

    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    5
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    4
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
  • لا يوجد صوره
    3
    Facebook Twitter Link .
    0 يوافقون
    اضف تعليق
المؤلف
كل المؤلفون