ضحك مجروح

تأليف (تأليف)
ليست فروسية والنبي، أنا لن أُحمل أحدًا مسئولية ما أصبحت عليه، أنا أستحق ما جرى لأسناني، أنا وأسناني نبت للثقافات الفاسدة التي تسود حياتنا، ثقافة العلاج بالمسكنات، ثقافة البحث عن الحل بعد وقوع الكارثة، ثقافة الطناش والإهمال والطلسقة والترقيع، ثقافة عدم الجدية والسخرية من الذين يفعلون أي شيء بجدية حتى لو كان غسيل أسنانهم بالفرشاة كل يوم، ثقافة الحشو المؤقت حتى يسقط فنستبدله بحشو مؤقت آخر، ثقافة هو إحنا فاضيين للكلام ده أيًّا كانت خطورة الكلام ده، ثقافة الهروب من تحمل المسئولية طالما كان بالإمكان الشكوى من الزمان والظروف والنصيب، لذلك لا تشفقوا عليَّ، فأنا لا أشفق على نفسي، أنا أستحق هذه الأسنان الخربة، وهي يا عيني لا تستحقني أيًّا كانت نسبة الكالسيوم في موانيها المتصدعة. عارف؟ من ييجي خمسة عشر عامًا كنت أقول لأصدقائي الحالمين بأن يصحوا من النوم على وجه حاكم أفضل، أو وجه حاكم آخر والسلام، «لن يسقط نظام مبارك إلا بعد أن تسقط أسناني»، وهذي أسناني قد سقطت، فاللهم لا اعتراض على حكمتك في توزيع الكالسيوم
عن الطبعة
3.5 112 تقييم
404 مشاركة
تفاصيل احصائية
  • 14 مراجعة
  • 7 اقتباس
  • 112 تقييم
  • 161 قرؤوه
  • 57 سيقرؤونه
  • 26 يقرؤونه
  • 27 يتابعونه
هل قرأت الكتاب؟
  • قرأته
  • أقرؤه

    الى أين وصلت في القراءة؟

  • سأقرؤه

    هل بدأت بالقراءة؟نعم

 
0

عي

0 يوافقون
اضف تعليق
0

غالب هلسا الرويات ضحك

0 يوافقون
اضف تعليق
4

... و و لذلك فضلت ان اسارع بشراء فيديو جديد و كتالة هذا المقال لابرئ ذمتي لدى الله قائلا انني قلت لعباده المصريين ذات يوم ان المشكلة في الهيد و ان عليهم ان يدركو ذلك قبل ان ينهار البلد .. فجأة.. لا سمح الله

0 يوافقون
اضف تعليق
4

رائع بلال فضل يتربع على عرش الأدب الساخر .. بعض المقالات أضحكتني بهستيرية وبعضها الاخر كان اكثر جدية وبعضها كان اقل في المستوى لكن لا تخلو من معنى على اي حال

2 يوافقون
اضف تعليق
 
 
 
 
المؤلف
اقرأ المزيد عن المؤلفين