لوعة الغياب

تأليف (تأليف)
الفرح والسعادة لحظات نحصل عليها اقتناصا، فتعطينا شعورا قويا وممتدا، اما الحزن والتعب والأسى واليأس فلها الاوقات الاطول. وهي كذلك لدى الشعوب العربية، ربما اكثر من شعوب اخرى. لذا نتعلق بالامل ونفرد له مساحة واسعة، وبقدر ما يحزننا غياب الاشخاص الذين نحبهم نبحث في ما تركوه عن الآمال التي سعوا اليها وحفروا نحوها مسارات للحلم والضوء. هذا الكتاب مكرس لعدد من الغائبين الذين سعوا وجهدوا لفتح هذه المسارات وكان سعيهم مميزا حتى في موتهم. "لوعة الغياب" رحلة في حياة ونصوص، الموت حدثها، والامل جوهرها
التصنيف
عن الطبعة
4.7 12 تقييم
68 مشاركة
تفاصيل احصائية
  • 1 مراجعة
  • 13 اقتباس
  • 12 تقييم
  • 13 قرؤوه
  • 15 سيقرؤونه
  • 3 يقرؤونه
  • 9 يتابعونه
هل قرأت الكتاب؟
  • قرأته
  • أقرؤه

    الى أين وصلت في القراءة؟

  • سأقرؤه

    هل بدأت بالقراءة؟نعم

 
5

خمسة وعشرون شخصية ما بين سياسي وأديب وشاعر وروائي ومثقف ومفكر ، غيابهم لوعة ، يكتب المؤلف عنهم ويستحضر جزء من شخصياتهم وبعض أعمالهم وهم سعدالله ونوس / جبرا إبراهيم جبرا / الجواهري / غائب طعمة فرمان / نزار قباني / جميل حتمل / الباهي / اميل حبيبي / حليم بركات / ايفو اندريتش / لوركا / يوسف فتح الله / حسين مروة / بهجت عثمان / عبدالله الطريقي / كيفورك / حمد الجاسر / مؤنس الرزاز / إحسان عباس / نجيب محفوظ / دولورس سينكا / محمد شكري / إدوارد سعيد / سعيد حورانية / سعد الدين وهبة ، ماذا قدموا وماذا خسرنا بغيابهم وكيف غابوا ؟؟؟

3 يوافقون
اضف تعليق
 
 
 
 
المؤلف
اقرأ المزيد عن المؤلفين
التصنيف
عن الطبعة